سهيل المزروعي : مبادرة الإمارات للحياد المناخي تمهد الطريق نحو بناء إقتصاد حيوي وصديق للبيئة

أعلنت حكومة دولة الإمارات بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في جناح الإمارات بمعرض إكسبو 2020 دبي عن المبادرة الاستراتيجية لدولة الإمارات لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050، والتي تأتي تتويجاً للجهود الإماراتية الهادفة إلى الإسهام بإيجابية في قضية التغير المناخي، والعمل على تحويل التحديات في هذا القطاع إلى فرص تضمن للأجيال القادمة مستقبلاً مشرقاً. وفي هذا الصدد أكد معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية أن المبادرة الاستراتيجية لتحقيق الحياد المناخي في الإمارات بحلول عام 2050 تمهد الطريق نحو بناء اقتصاد حيوي وصديق للبيئة، وتمكين قطاعي الطاقة والبنية التحتية من مواكبة متطلبات المستقبل. وقال معاليه إن رحلتنا نحو تحقيق هذه الغاية بدأت منذ 15 عاماً، وشمل ذلك بناء أحدث محطات الطاقة الشمسية واعتماد تقنيات منخفضة التكلفة وذات كفاءة عالية في استهلاك الطاقة، حيث تعتبر تعرفة الطاقة الشمسية لدينا الأدنى على مستوى العالم، وعملنا على زيادة حصة الطاقة النووية والطاقة الكهرومائية في مزيج مصادر الطاقة في البلاد، وأصبح قطاع النقل لدينا أكثر استدامة من خلال اعتماد التقنيات الكهربائية والهيدروجينية ..وهذا كله يخلق فرصاً لا متناهية".

المدة 1:0

العودة الى معرض الفيديو

المفضلة
الموقع الرئيسي
الأعلى